المعتقل رجل الدين الشيخ عيسى المؤمن يحرم من حقوقه الدستورية

قالت عضو مركز البحرين لحقوق الإنسان صفاء الخواجة إن رجل الدين الشيعي الشيخ عيسى المؤمن إمام الجمعة في جامع الخيف في منطقة الدير الذي اعتقل في 6 أغسطس 2016 يتعرض لحرمان من حقوقه الدستورية التي نص عليها الدستور في المادة 20 حيث لم يسمح لمحاميه الوصول اليه أثناء التحقيق معه في مركز شرطة سماهيج كما لم تستطع عائلته معرفة التهم الموجهة اليه إلا بعد صدور بيان النيابة العامة.

وأوضحت الخواجة أن السلطات أحالت الشيخ المؤمن للمحاكمة في 17 أغسطس الحالي بتهمة التحريض على كراهية النظام الدستوري.

وذكرت الخواجة أن إمام جامع الخيف تعرض لايذاء معنوي حيث منع من الإتصال بعائلته الا بعد 3 أيام من توقيفه.

وأكدت الخواجة أن الشيخ عيسى المؤمن (59 عاما) يمتلك تقريراً طبيا بإصابته بمرض الديسك في ظهره ورقبته وهو ما يستوجب إخلاء سبيله بسبب حالته الصحية.

وفي ختام تصريحها شددت الخواجة على أن الشيخ المؤمن القى خطبة في جامع الخيف بمنطقة الدير ولا تخرج عن كونها ممارسة لحق حرية التعبير الذي كفلته المواثيق الدولية ونصوص الدستور مطالبة بالإفراج عن الشيخ المؤمن وإسقاط التهم الموجهة إليه مراعاة لوضعه الصحي.

ابنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *