حملة الحسین الحبّ العالمي، تستنکر الهجوم علی طائفة الهزارة من المسلمین الشیعة في کابول، 80 شخصاً قُتلوا و 230 جُرحوا

اعلنت وزارة الصحة الافغانية ان حصيلة الاعتداء الدامي الذي استهدف تظاهرة سلمية لاتباع اهل البيت عليهم السلام السبت في كابول ارتفعت الى 61 شهيدا و207 جرحى.

وصرح المتحدث باسم الوزارة محمد اسماعيل قاووصي : “للاسف الحصيلة ارتفعت الى 61 قتيلا والجرحى الى 207″، وكانت الحصيلة السابقة 31 قتيلا على الاقل.

واعلنت الشرطة الافغانية ان انفجارا قويا وقع عند مرور تظاهرة لاتباع اهل البيت عليهم السلام (الهزارة) السبت في كابول، بحسب وكالة الصحافة الفرنسية.

واظهرت صور مباشرة على التلفزيون سحابة من الدخان فوق التظاهرة والعديد من سيارات الاسعاف تهرع على المكان حيث كان يتظاهر الاف الاشخاص.. في ما انتشرت جثث الشهداء على الشارع.

وصرح رئيس شرطة كابول فريدون عبيدي في اتصال مع وكالة فرانس برس “لقد وقع انفجار” دون ان يتمكن من تحديد مصدره.

وقالت وكالة أعماق للأنباء التابعة لتنظيم داعش إن التنظيم أعلن اليوم السبت مسؤوليته عن الهجوم.. وأضافت ان “مقاتلان يفجران حزاميهما الناسفين على تجمع للشيعة في منطقة دهمزتك بمدينة كابول في أفغانستان”.

من جانبها نفت حركة طالبان مسؤوليتها عن الهجوم وقال ذبيح الله مجاهد المتحدث باسمها في بيان: إن الحركة “لم تشارك بأي صورة من

الصور في هذا الهجوم المأساوي”.. وأضاف أن “دوائر معادية” هي التي نفذته.

الابنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.