النشرة الإخباریة للحسین (ع)، الحبّ الدولي

الحمدلله، فعملیة تصنیف البطاقات الخاصّة بمعلومات الإتّصال، والتي قمتم بتعبئتها في موکبنا، تمضي بوتیرة جیّدة، وإنشاءالله سوف نکون قادرین علی البدء بإرسال نشراتنا الإخباریة خلال أیّام قلائل. وأیضاً لربّما نقوم بالإتّصال بالبعض منکم من أجل التأکّد من أنّ معلوماتکم الخاصّة بالإتّصال صحیحة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.