رویداً رویدا، تتلاقی الجداول کي تشکّل أنهارا، وتتلاقی الأنهار لتصل إلی المحیط

وکلّما إقتربنا من ذکری الأربعین، یبدأ زوّار الإمام الحسین (ع) من کلّ مدینة مسیرتهم متّجهین صوب مدینة کربلاء المقدّسة. هنا في هذا المقطع تشاهدون الزوّار في مدینة الدیوانیة، في الطریق بین البصرة وکربلاء المقدّسة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.